Return to Full Page

رفع معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور فلاح السبيعي الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لما وجده قطاع التعليم من دعم لا محدود في هذه الظروف الاستثنائية.
وقدّم معالي رئيس الجامعة شكره لسمو أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد - لمبادرته بتهنئة الخريجين والخريجات، ومباركته للمتفوقين منهم؛ وذلك خلال رعايته الحفل الافتراضي لخريجي طلاب التعليم بالمنطقة، ودعمه المستمر للعملية التعليمية في الجامعة، ومتابعته الدائمة.
كما قدم الدكتور السبيعي شكره وتقديره لمعالي وزير التعليم د. حمد ال الشيخ على ما حظي به التعليم العالي والجامعات من دعم ومتابعة في هذه المرحلة حتى سارت العملية التعليمية على أكمل وجه .  
وبين الدكتور السبيعي أنه رغم الظروف الطارئة التي حلت في منتصف الفصل الثاني من العام الدراسي الحالي، إلا أننا في جامعة نجران بفضل الله ثم بفضل دعم القيادة الرشيدة استطعنا مواجهتها نظير الخطط الممنهجة والمدروسة التي أعدتها الجامعة بجميع منسوبيها، واستطاعت الجامعة تفعيل منظومتها التعليمية الإلكترونية التي حققت التطلعات وأكدت قوة الإجراءات التي تسير عليها الجامعة وتنتهجها.
وأشاد الدكتور السبيعي بالإحصاءات الإلكترونية التي أوضحت مدى نجاح عملية التحول للتعليم الإلكتروني و خلق البيئة المناسبة عبر الأنظمة الإلكترونية التي أتاحت الخدمات المتنوعة وساهمت في سير العملية التعليمية بكافة متطلباتها، وهو ما تحقق بفضل الله ثم بجهود القائمين على ذلك.
وفي نهاية كلمته قدم الدكتور السبيعي التهنئة لجميع طلاب وطالبات الجامعة على نجاحهم وتجاوزهم الظروف الاستثنائية ، كما بارك للخريجين والخريجات نهاية هذه المرحلة الدراسية وانطلاقهم نحو المستقبل المشرق الذي ينتظرهم في ظل الظروف التي هيأتها دولتنا الرشيدة حفظها الله.