إرجع إلى الصفحة الرئيسية

نظمت عمادة شؤون الطلاب بالجامعة أمس اللقاء الختامي لأنشطة طلاب المنح والسكن الجامعي للفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 1439 - 1440، وذلك بمسرح عمادة السنة التحضيرية، بحضور وكلاء الجامعة، وعدد من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس ومديري الإدارات والطلاب.
وبدأ اللقاء بآيات عطرة من القرآن الكريم، ثم ألقى الدكتور علي المازني كلمة المشرفين على أنشطة طلاب المنح والسكن الجامعي أكد فيها أهمية ودور الأنشطة غير الصفية، إذ أنها تعد ضرورة ملحة تتطلبها الحياة الجامعية ومصدرًا من مصادر الكشف عن مواهب وإمكانات وميول الطلاب في شتى المجالات.
وأوضح أن الأنشطة الطلابية ذات تأثير كبير في حياة الطالب الجامعية، فهي تساهم في رفع مستواه الأكاديمي وتزيد من جاهزيته لسوق العمل من خلال مشاركته في برامج وأنشطة الكلية المختلفة، مشيراً إلى أن الأنشطة التي تقدم  لطلاب المنح والسكن الجامعي هدفها الأساسي صقل شخصية الطلاب، وتنمية القدرات الإبداعية لهم من خلال إتاحة المجال أمامهم ليستكشفوا قدراتهم الخاصة، ويعملوا على تنميتها.
بعد ذلك، شاهد الحضور عرضاً مرئياً للبرامج والأنشطة الطلابية المنفذة خلال الفصل الدراسي الحالي، ثم عرض مرئي حمل عنوان "صدى الأنشطة" تضمن لقاءً مع طلاب المنح والسكن الجامعي عن الأنشطة والبرامج الطلابية، إضافة إلى إجراء القرعة للفائزين بالمسابقة.
وفي نهاية اللقاء كرم وكلاء الجامعة المشاركين والمشرفين على البرامج والأنشطة الطلابية، وكذلك الفائزين في المسابقات، كما تم تكريم طلاب المنح المتوقع تخرجهم.